خط أحمر
الإثنين، 15 يوليو 2024 01:51 مـ
خط أحمر

صوت ينور بالحقيقة

رئيس مجلس الإدارة محمد موسىنائب رئيس مجلس الإدرةأميرة عبيد

رئيس مجلس الإدارة محمد موسىنائب رئيس مجلس الإدرةأميرة عبيد

رياضة

إسبانيا تلدغ ألمانيا بهدف قاتل وتبلغ قبل نهائي أمم أوروبا

خط أحمر

بلغ المنتخب الإسباني الدور قبل النهائي من بطولة كأس أمم أوروبا لكرة القدم، وذلك عقب فوزه على نظيره الألماني، منتخب البلد المضيف، 2/1 بعد الوقت الإضافي ، اليوم الجمعة، ضمن منافسات دور الثمانية.

وسجل داني أولمو هدف التقدم للمنتخب الإسباني في الدقيقة 51، قبل أن يدرك فلوريان فريتز التعادل للمنتخب الألماني في الدقيقة 89.

وبعد نهاية المباراة في وقتها الأصلي بالتعادل 1/1، تم اللجوء إلى شوطين إضافيين، حيث نجح المنتخب الإسباني في تسجيل هدف الفوز في الدقيقة 119 بالشوط الإضافي الثاني عن طريق ميكيل ميرينو.

وتعرض داني كارفخال مدافع المنتخب الإسباني للطرد بعد تلقيه الإنذار الثاني في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الإضافي الثاني، بعد تدخله بقوة على جمال موسيالا لاعب المنتخب الألماني.

ونجح المنتخب الإسباني في تأكيد تفوقه في المواجهات المباشرة على المنتخب الألماني في البطولة الأوروبية، حيث حقق فوزه الثالث من أصل أربع مباريات تواجه فيها الفريقين، وسبق للمنتخب الإسباني الفوز على ألمانيا في أول لقاء في نسخة عام 1984 بنتيجة 1/صفر، قبل أن ينجح الفريق الألماني في الفوز 2/صفر في دور مجموعات نسخة عام 1988، فيما حقق المنتخب الإسباني الفوز في اللقاء الذي أقيم في نهائي نسخة عام 2008 بنتيجة 1/صفر.

ويلتقي المنتخب الإسباني في الدور قبل النهائي، مع الفائز من مواجهة فرنسا والبرتغال والتي تقام في وقت لاحق من اليوم الجمعة.

وكاد المنتخب الإسباني أن يسجل هدفا بعد مرور52 ثانية فقط، بعدما تبادل نيكو ويليامز الكرة مع المهاجم ألفارو موراتا، لتصل الكرة على حدود منطقة الجزاء إلى بيدري الذي سددها مباشرة لكن مانويل نوير حارس ألمانيا أمسك بالكرة.

وحاول المنتخب الإسباني احكام سيطرته على المباراة لاسيما في منطقة وسط الملعب، حيث تواجد الثلاثي فابيان رويز ورودري وبيدري.

واضطر لويس دي لا فوينتي، المدير الفني للمنتخب الإسباني، إلى إجراء تبديل مبكر في الدقيقة الثامنة، بخروج لاعب الوسط بيدري الذي تعرض للإصابة بعد تدخل قوي من توني كروس لاعب منتخب ألمانيا، ليحل داني أولمو بدلا منه.

وسدد نيكو ويليامز كرة أرضية زاحفة من خارج منطقة الجزاء، لكنها مرت إلى جوار القائم الأيمن لمرمى نوير في الدقيقة 12، وسط انضباط دفاعي من المنتخب الألماني الذي لم يهدد مرمى أوناي سيمون حارس إسبانيا في أول ربع ساعة.

وفي الدقيقة 14 سدد لامين يامال، لاعب المنتخب الإسباني، كرة أرضية من ضربة حرة مباشرة، لكن كرته مرت إلى جوار القائم الأيسر لمرمى نوير.

وجاءت أولى المحاولات الألمانية الخطيرة في الدقيقة 20، حينما لعب جوشوا كيميتش، كرة عرضية من الجهة اليمنى، ليوجهها المهاجم كاي هافيرتز بضربة رأس أمسك بها الحارس أوناي سيمون.

ورد المنتخب الإسباني بمحاولة من جانب إيمريك لابورت، الذي سدد كرة قوية، نجح نوير في الإمساك بها على مرتين في الدقيقة 22.

وغلبت الخشونة على أداء الفريقين، وانحصر اللعب في وسط الملعب، ولم يتهدد مرمى نوير أو سيمون.

وحاول هافيرتز تسجيل الهدف الأول للمنتخب الألماني، حينما تسلم كرة طولية على حدود منطقة الجزاء ليروضها بالصدر ويسددها، لكن أوناي سيمون أمسك بالكرة في الدقيقة 33.

وبعد ذلك بدقيقة، أمسك نوير بتسديدة نيكو ويليامز، لتضيع بذلك محاولة خطيرة للمنتخب الإسباني، وواصل حارس ألمانيا تألقه وتصدى لتسديدة أرضية من البديل داني أولمو في الدقيقة 39.

ولم تشهد باقي دقائق الشوط الأول أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته بالتعادل السلبي.

ودخل الفريقان الشوط الثاني بتغييرات في الصفوف، حيث اختار يوليان ناجلسمان، مدرب ألمانيا، لاعب الوسط روبرت أندريش للنزول بدلا من إيمري كان، والجناح فلوريان فريتز بدلا من ليروي ساني، فيما حل المدافع ناتشو بدلا من روبن لي نورماند، في ثاني تغيير للمنتخب الإسباني بعد خروج بيدري الإضطراري.

وفي الدقيقة 51 سجل المنتخب الإسباني هدفه الأول عن طريق داني أولمو، الذي تلقى تمريرة من الجهة اليمنى من زميله لامين يامال، ليسددها على يمين نوير ويهز الشباك للمرة الأولى.

وبعد الهدف، اندفع المنتخب الألماني محاولا تسجيل هدف التعادل، وتراجع المنتخب الإسباني للخلف في محاولة للحفاظ على تقدمه.

وأجرى ناجلسمان تغييرين أخرين في صفوف فريقه، حيث دخل كل من ماكسيمليان ميتلشتات ونيكلاس فولكروج، بدلا من ديفيد راوم وإلكاي جوندوجان على الترتيب في الدقيقة 58.

وسدد فلوريان فريتز كرة من خارج منطقة الجزاء، لكنها اصطدمت بمارك كوكوريلا، مدافع إسبانيا، لتخرج إلى ضربة ركنية لم تسفر عن جديد في الدقيقة 60.

وخرج اللاعب الشاب لامين يامال، الذي صنع الهدف لزميله داني أولمو، ليحل بدلا منه فيران توريس، في تغيير ثالث للمنتخب الإسباني في الدقيقة 62.

وحاول نيكلاس فولكروج، المهاجم البديل، أن يسجل هدف التعادل للمنتخب الألماني، لكنه خضع لرقابة لصيقة من الدفاع الإسباني، في محاولة للحفاظ على التقدم.

وكاد فولكروج أن يسجل هدف التعادل في الدقيقة 75، حينما سدد كرة داخل منطقة الجزاء، لكنها اصطدمت بالقائم الأيسر لمرمى سيمون.

وأجرى دي لا فوينتي تبديلين آخرين، حيث دخل الثنائي لاعب الوسط ميكيل ميرينو والمهاجم ميكيل أوريازابال، بدلا من نيكو ويليامز وألفارو موراتا.

كما دخل توماس مولر بديلا في الدقيقة 79 ، حيث خرج المدافع جوناثان تاه في محاولة لتسجيل هدف التعادل.

وكاد هافيرتز أن يسجل هدف التعادل للمنتخب الألماني في الدقيقة 81، حينما استغل تمريرة خاطئة من الحارس سيمون، ليضع الكرة ساقطة من فوقه، لكنها علت العارضة.

ونجح المنتخب الألماني في تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 89، عن طريق فلوريان فريتز، حيث لعب البديل ميتلشتات كرة عرضية من الجهة اليسرى، ليوجهها كيميتش بضربة رأس لفريتز الذي سددها في شباك سيمون مسجلا هدف التعادل.

ولم تشهد باقي دقائق الشوط الثاني أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته بالتعادل السلبي، ويتم اللجوء إلى شوطين إضافيين.

ومع بداية الشوط الإضافي الأول، حاول كلا الفريقين الهجوم بأكبر عدد ممكن من اللاعبين من أجل تسجيل هدف ثان، لكن الإرهاق بدا واضحا على أداء المنتخبين الألماني والإسباني.

ودخل المهاجم خوسيلو بدلا من لاعب الوسط فابيان رويز في صفوف المنتخب الإسباني، في الدقيقة 102 بالشوط الإضافي الأول، في محاولة لنشر بعض الحيوية في الأداء الهجومي للإسبان.

وفي الدقيقة 103 سدد أوريازابال كرة قوية بقدمه اليسرى من خارج منطقة الجزاء، لكنها مرت إلى جوار القائم الأيمن لمرمى مانويل نوير.

وكاد فريتز أن يسجل الهدف الثاني للمنتخب الألماني في الدقيقة الأخيرة بالشوط الإضافي الأول، حينما تلقى تمريرة من جمال موسيالا، ليسدد كرة أرضية زاحفة مرت إلى جوار القائم الأيسر لمرمى سيمون.

وفي الدقيقة الثانية بالشوط الإضافي الثاني، طالب لاعبو المنتخب الألماني بضربة جزاء بداعي وجود لمسة يد على كوكوريلا مدافع إسبانيا، لكن الحكم طالب بمواصلة اللعب دون الرجوع لتقنية (فار).

وقبل أربع دقائق من نهاية الشوط الإضافي الثاني، كاد فولكروج أن يسجل الهدف الثاني للمنتخب الألماني، بعدما حول عرضية من زميله كيميتش، بضربة رأس بتجاه مرمى سيمون الذي أمسك بالكرة على مرتين.

لكن الهدف الثاني كان من نصيب المنتخب الإسباني، حيث لعب داني أولمو كرة عرضية داخل منطقة الجزاء، ليوجهها البديل ميرينو في الشباك مسجلا الهدف الثاني.

وفي الدقيقة الخامسة من الوقت المحستب بدلا من الضائع للشوط الثاني الإضافي، تعرض داني كارفخال مدافع إسبانيا للطرد بعد تدخله بشكل خشن على جمال موسيالا، ليحصل على الإنذار الثاني.

ولم تشهد باقي دقائق الشوط الثاني أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته والمباراة بفوز إسبانيا 2/1.

إسبانيا ألمانيا نهائي أمم أوروبا أمم أوروبا خط أحمر
قضية رأي عامswifty
بنك القاهرة
بنك القاهرة